اللقاء التشاوري والتعارفي لاقليم حضرموت او الاقليم الشرقي
الساعة 03:21 مساءاً
الأقليم الشرقي هو حق من حقوق المحافظات الأربع وذالك حسب مخرجات الحوار الوطني الذي اجمع الاعضاء الحوار على ان الدولة اليمنية هي دولة اتحادية ورفع الاعضاء التفويض الى الرئيس وخولوه في تحديد العدد وقد صدر بذالك قرار جمهوري ان يكون اليمن الاتحادي من ستة أقاليم وحددت جغرافيتها وكان من ضمن تلك الاقاليم الاقليم الشرقي ( حضرموت ) وهي المحافظات الأربع ( شبوه - حضرموت - المهره - سقطرى ) وهناك قرارات من مجلس الأمن تدعم هذا الصدد وهذا موضوع واقعي ووطني وامتداد لثقافة تاريخية وامتداد جغرافي واتصال اجتماعي الذي يمثل كتلة متوحدة ومصير مشترك بين المحافظات الأربع. وقد كان اللقاء التشاوري بين ابناء الأقليم لتعارف والتمسك بحقهم في السلطة والثروة على أرضهم وهذا حق وطني بل من جوهر المرجعيات الثلاث وقد حضر ذالك اللقاء اهم شخصيات الاقليم وكان في مقدمة الحضور د.احمد عبيد بن دغر مستشار رئيس الجمهورية والاستاذ سالم احمد الخنبشي نائب رئيس الوزراء ومحافظون المحافظات الثلاث البحسني محافظ حضرموت وباكريت محافظ المهره وبن عديو محافظ شبوه واتصال على الهواء من محروس محافظ سقطرى وحضور بعض وزراء الاقليم باعوم وزير الصحة وسلامة وزير التعليم العالي والعود وزير النفط واعضاء من مجلسي النواب والشورى ووكلاء المحافظون والوزراء ومدراء الدوائر في الوزارات والمحافظات في الاقليم وشخصيات اجتماعية من مراجع ومقادمة ومشائخ واعيان وقيادات عسكرية واقتصادية والثقافية وكذالك منظمات المجتمع المدني وكان هناك انطباع كامل حول ضرورة تنسيق لوحدة المحافظات الاربع المتجاورة واتفاق الجميع على إقامة الاقليم مهما اختلفت وجهات النظر والتباينات حول المسميات الا ان الهدف هو موحد تجاه التمسك بالأقليم. ويطل البعض على صفحات التواصل الاجتماعي واصف اللقاء التشاوري ان هناك خروج على اتفاق الرياض متجاهلين ان مبتداء الاتفاق الالتزام بالمرجعيات الثلاث الذي احد اهم ركايزها الدولة الاتحادية كذالك البعض وصل به السفه ان يتعدى ان هناك انقلاب على اتفاق الرياض متناسين ان الاستاذ/سالم احمد الخنبشي الموقع على الاتفاق من طرف الشرعية هو من تصدر مشهد اللقاء التشاوري الذي اجمع الحاضرون جميعا دعمهم ووقوفهم ومباركتهم لاتفاق الرياض الذي محتواه في صالح الاقليم الشرقي وكذالك صالح الجميع اننا نؤكد اننا مع مبادئ التحالف العربي والتمسك بالشرعية اليمنية ومرجعياتها الثلاث وكذالك اتفاق الرياض وقد رفع المتحدثون آيات الشكر والتقدير لدور المملكة العربية السعودية الكبير في اليمن عامة والجنوب خاص وسيظل ذالك محفوظ في ذاكرة الشعب اليمني جنوبا وشمالا الذي كان اخر إنجازاتهم اتفاق الرياض !! علي المسلماني نائب رئيس الائتلاف الوطني الجنوبي ▪
إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص